حول دابران/ كيفية الإتصال/ کوردی/ English

حقوق الانسان في عفرين فصائل مسلحة تفرض أتاوات على الاهالي

20/06/2020


كشفت منظمة حقوق الانسان في عفرين، عن سلسلة من الانتهاكات التي تمارسها الفصائل السورية المسلحة بالمدينة مثل فرض مبالغ مالية على أهالي بعض القرى مقابل السماح لهم بالبقاء في منازلهم، فضلاً عن عمليات الخطف والتعذيب.

وذكرت المنظمة في بيان إن "العناصر المسلحة التابعة لفصيل السلطان مراد المنضوية تحت مسمى الجيش الوطني السوري أقدمت الجمعة بتاريخ 19/06/2020 على الإعتداء ضرباً على المواطن محمد حسن عرب من أهالي قرية كفرجنة التابعة لناحية شران، وأغلقوا فمه بمادة لاصقة لمنع صراخه، واستنجاده بالأهالي، وسلبوا منه رأسي ماشية في الموقع الكائن بين قريتي كفرجنة ومشعلة" .

وأضاف أن "العناصر المسلحة التابعة إلى فصيل السلطان سليمان شاه العمشات المنضوية تحت مسمى (الجيش الوطني السوري) المسيطرين على قرية كاخرة التابعة لناحية معبطلي يوم الجمعة بتاريخ 19/06/2020 فرضوا مبلغاً مالياً قدره 200 دولار أميركي على كل عائلة كوردية مقيمة في القرية لقاء السماح لهم بالبقاء، وطرد كل من يرفض تسديد المبلغ وتوطين عوائل المسلحين عوضاً عنهم إضافة إلى توطين عدد منهم مع العوائل الكوردية بنفس المنزل" .

وتابع البيان أن "عنصرين من عناصر فيلق الشام المسيطرين على قرية دوراقلي التابعة لناحية شران بالإعتداء ضربا بأخمص أسلحتهم وتعذيب مواطنين من أهالي القرية بسبب التحدث باللغة الكوردية وهما كل من :محمد شيخو بن إبراهيم، إبراهيم شيخو، وللعلم بأن قائد المجموعة المدعو الشيخ قام بتوبيخ العنصرين بسبب ذلك الإعتداء المشين".

وتسيطر الفصائل السورية المسلحة التابعة لتركيا على منطقة عفرين بكوردستان سوريا منذ تاريخ 18/3/2018، بعد أن خاضت معارك عنيفة مدعومةً بالجيش والطيران التركيين ضد وحدات حماية الشعب الكوردية استمرت 58 يوماً.

احدث المنشورات



Developed by Avesta Group and powered by Microsoft Azure
جميع الحقوق محفوظة © 2016 دابران